حملة التشجير تطال جامعة قاصدي مرباح بورقلة

في إطار الحملة الوطنية للتشجير التي تم إقرارها من طرف السلطات العليا في البلاد بمناسبة اليوم الوطني للتشجير تحت شعار “ليغرسها” وعلى غرار باقي ولايات الوطن والتي تسعى إلى غرس 40 مليون شجرة، نظمت جامعة قاصدي مرباح ورقلة يوم 01 ديسمبر 2020 حملة تشجير واسعة تبدأ بالقطب الجامعي 03 لتشمل جميع الأقطاب الأخرى في الأيام المقبلة.شارك في هذه الحملة مسؤولي الجامعة، الطلبة، الأساتذة، الموظفين ، وتهدف هذه الأخيرة إلى التشجير داخل الجامعة وزيادة المساحات الخضراء من أجل الحفاظ على البيئة والمساهمة في التوازن الإيكولوجي وكذا توعية الطلبة بأهمية التشجير والزرع ومكانتها في حياتنا.و تم غرس بهذه المناسبة أزيد من 800 شجرة حيث سخرت مديرية الجامعة لهذه العملية جميع الإمكانيات الضرورية المادية والبشرية.

بقلم : محمد الصغير كاوجة